اصدقاء فى طاعة الله

اصدقاء فى طاعة الله


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

 راديو القران الكريم    االلهم أغفر لنا

Its not working with your browser

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الكوخ المحترق
الأحد مايو 13, 2012 3:25 pm من طرف هبه الاخضر

» اـلــــــصـــــــــــــداقة
الأحد مايو 13, 2012 3:22 pm من طرف هبه الاخضر

» كلمات جميلة عن الصداقة
الأحد مايو 13, 2012 3:10 pm من طرف هبه الاخضر

» كاس لبن قصة حقيقية
الأحد مايو 13, 2012 2:58 pm من طرف هبه الاخضر

» دة كلام مش معقول
السبت أغسطس 27, 2011 2:17 am من طرف miss.latefa gareb

» قالوا عن الحب
الإثنين يونيو 20, 2011 8:00 pm من طرف miss.latefa gareb

» صلاتى هى حياتى
الإثنين يونيو 20, 2011 7:54 pm من طرف miss.latefa gareb

» الحيـــــــــــاة أوراق
الإثنين يونيو 20, 2011 7:51 pm من طرف miss.latefa gareb

» كلمات رقيقة تلامس القلب .. فهل تجد لها نصيب من قلبك
الإثنين يونيو 20, 2011 7:48 pm من طرف miss.latefa gareb

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 طال انتظارك .....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هبه الاخضر



عدد المساهمات : 87
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
العمر : 29

مُساهمةموضوع: طال انتظارك .....   السبت يناير 08, 2011 9:20 pm

طال انتظارك .....
والعين تترقب خطوات الساعة
والقلب خائف من حبا قد حان ضياعه
والشك يهمس مع دقات الساعة
والعين تحوم بين الباب وشراعه
زادت ضربات القلب عند الخامسه من يوم مسائه
واعد على اصابعى دقات الساعة
وعند الرابعة جاءت دقات الباب حتى توقف عدات الساعة وجددت المحبوبة جائت بعينا ملهوفة
واصوات انفاسها تعلن عن حربا همجية ربحت فيها وربحت بقلبها الثائر من هول لقائه
اطبقت يدى لادارى شكا قد همس فى قلبى من ساعة
ونظرت فى عينيها لاعرف من كان يوقف م الحب ايقاعه
ودموع العين تتسابق حتى تذرف اول دمعايه
وقعت اول دمعه كانت تتلألأ وتبوح بحب صامت وتبوح بأسرار كثرت ضاقت جنبات الصدر عليها وباحت
والشعر على اذنيها يتحرك ويهمس بأسرار المحبوبة
وامتدت يدى لتمسح هذى الدمعايه
وتتلملم بيها اسرار المحبوبة
وعندها كثرت دموعها وامتلأ الوجه الناضر بأمطار قد هطلت فى ليل ثائر
عجزت يدى عن تلقى ضربات الامطار فى شتاء كاسح
والعين تتلألأ بوميض ساحر
والضوء المقتول يعلن ليلا صامت
ووجدت ذراعى تفسح للقاء المحبوبة
وتحاول ان تجعل منها نسيجا متلاحم
يصعب على ليلا كاسر ان ينزع عنه تكوينه
ان يفصل بين اطرافه وكيانه المتلاحم
وعندها ضاع الوقت وشعرت بأن الحب اعلن انتصاره على دقات الساعة
وصمت وصمتت فى البيت جميع ارجائه
وظننت ان المحبوبه قد نامت وهدير دموعها قد هدأت
وشراع الليل لحزنها قد سترت
ولكن مع هذا الوقت الصمت القاتل
والدفئ المخزون فى هذا الحضن الماثل
اعلنت دقات الساعة وظننت انه لم يفت من الوقت غير ساعة
وبدأت اعد حركات الساعة
حتى فوجئت بأن الليل قد حان صباحه
وعلمت ان المحبوبة قد دخلت فى نوم هادئ
وان الصمت كان الليل الجائر
والضوء المقتول كان الليل قد اطبق شراعه
وجاء ميعاد فراق المحبوبة لم اشعر الا من هذى الساعة
وبدت افك تدافق احضانى المهزومة
والملم جرحى قد سال نزيفه
وشعرت بأنها تسحب من جلدى أشلاؤه
وينذف من عمرى ساعاته
وتمسكت بأطراف المحبوبة
ووجدت العين تتلألأ لهفات مقتوله
وسهام القلب كانت فى الحق سهاما مسمومة
واخذت اقاتل حتى امنع دمعاتىالمذروفة
والملم جرحى حتى القى م العمر صباحه
ورياحا جاءت عكسية اخذت من حبى فراقا ابديا
وتشد ذراع المحبوبة وتشد شعر المحبوبة وتمتتد بخطوات مكسورة
وعجزت عن منع رياحا غجرية تذف لقلبى اخبارا عكسية وتخلق من جسدى اشلاؤا مرمية
وابتعدت وابتعد الدفئ الحار وتشابك اذراعنا فى ثوب لقاء
وانهار الجسد القائم وتلاشى تكوينى الماثل
وتوقف عندى كل الاخبار وتوهج قلبى من جمر لقاء
وامتلئ هوائى بغبار وامتنعت عنى الرؤية وشعرت ببردا قارس يحتاج لمزيد غطاء
وبدأت اعد دقات الساعة
وتسابقنى واسابق معها الانفاس
وتلاحقنى شكوكى واكذبها بنسيم اعز لقاء
تتسارع نظراتى بين الباب والساعة
وتعد اصابعى فى لهفة ما تبقى من عد الساعة
ويحن كيانى للقاء ويشتاق ذراعى للدفئ المعهود
اتمسك بالعقل المنشود ويهز كيانى لحنا مسموع
تتسارع انفاسى تتلاحق نظراتى تعلو همساتى
يتدفق دمى فى الاطراف
واعد دقات الساعة فى حربا ازليه تبدو بروحا هزليه
تتماثل فيها عيونا فضية وتتدمع فيها دموعا جدية
وعروقى تحذر من بركان تمتلئ فيه الارجاء بدماء كانت عربية اصولها كانت مصرية
تبحث عن حقوقا مخفيه يتوارى فيها قضبان يخفى وراؤه مظالم تبحث عن عقلا راشد يقتل ظلما من ظالم
ويقتل بردا قارس ويعيد الشمس لمشرقها ويزهر لون البحر بسماءا كانت زهرية
تعلوها نجوما فنية
تملئ كل الاجواء واحن فيها بلقاء واعد دقات الساعة ويهتز كيانى للقاء ويشتاق ذراعى لتلاحم
يحتل فيه الصمت الراهب وانام فى حضن المحبوبة
واشق كيانى كغطاء ليضم المحبوبة
يتكون فيها نسيجا متلاحم
تعلو وراؤه صيحات الديك
ويموت وراؤه الصمت الكاسر
وتنزف اجزائى لفراق
واعد بعدها دقات الساعة
ويغيب الوعى عن الارجاء
ويحن للقاء المحبوبة
واعد دقات الساعة
كتابة / هبه عبد القادر الاخضر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
طال انتظارك .....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اصدقاء فى طاعة الله :: فضفضة-
انتقل الى: